نظام التفاهة

Imene

Loading, Please Wait...

وصف الكتاب

نظام التفاهة

نظام التفاهة

مؤلف الكتاب : آلان دونو
التصنيف : علوم سياسية
لغة الكتاب : العربية
حجم الكتاب : 6.74 MB
ملف الكتاب : pdf
المشاهدات : 163
تاريخ الرفع : 17th Jan, 2023
الناشر : غير معروف
الصفحات : 0 صفحة

وصف

كتاب "نظام التفاهة" أو "La médiocratie" هو كتاب صدر باللغة الفرنسية وتأليف الكاتب آلان دونو. يتناول الكتاب فكرة مفادها أننا نعيش في فترة تختلف عن فترات التاريخ البشري السابقة، حيث انتقلت السلطة بعيداً عن أيدي الأشخاص القادرين على التميز والقيادة، واستقرت بين يدي الأشخاص التافهين بمختلف مستوياتهم ودرجاتهم. وقد تطور هذا النظام ليشمل جميع المجالات، حيث أصبحت التفاهة تُكرَم وتُحتَفى بها، وتُضيع الإبداع والتميز، وترفع التفاهة والتخلف، مما يحول الابتعاد عن التقليدية إلى خطأ غير مقبول، حتى لو كانت النتائج إيجابية. تمت ترجمة الكتاب إلى اللغة العربية عن طريق الدكتورة مشاعل عبد العزيز الهاجري باستنادها إلى النسخة الأصلية باللغة الفرنسية، ومع الرجوع أيضًا إلى النسخة المترجمة إلى اللغة الإنجليزية. قبل عرض فصول الكتاب، قدمت المترجمة معلومات مفيدة عن الكاتب والكتاب، وذكرت السبب الذي دفعها إلى ترجمته ومنظورها العام وراء الترجمة. كما قدمت بعض الملاحظات حول النسخة الإنجليزية من الكتاب. تتألف الكتاب من أربعة فصول، بالإضافة إلى مقدمة وخاتمة. وتحمل عناوين تلك الفصول عبارات ملهمة ومثيرة للاهتمام تعبر عن محتوى كل فصل وما يناقشه. الفصول هي: الفصل الأول: المعرفة والخبرة. الفصل الثاني: التجارة والتمويل. الفصل الثالث: الثقافة والحضارة. الفصل الرابع: ثورة – إنهاء ما يُضِرُّ بالصالح العام. تُختتم الكتاب بفصل الخاتمة بعنوان "سياسات الوسط المتطرف". ولقد أُشيد بآلان دونو ووصف بأنه أحد أهم الفلاسفة الكنديين، وقد وضعت كتابته الجريئة وموضوعاته المتنوعة في قلب الجدل في كندا. تبدو الفكرة المطروحة في الكتاب مثيرة للاهتمام وتستحق النقاش والتأمل، حيث يعكس الكتاب القلق حول مدى تأثير التفاهة على المجتمع والحياة الإنسانية بشكل عام. في خاتمة كتاب "نظام التفاهة"، يستنتج الكاتب آلان دونو من خلال فصوله المثيرة والمفكرة أن التفاهة أصبحت نظامًا سيطر على مجتمعاتنا الحديثة. ينبغي علينا التأمل بجدية في هذا النظام وتأثيره على حياتنا ومستقبلنا. فقد وصل الأمر إلى حد أن القيم والمبادئ الحقيقية للتميز والإبداع أُغيبت أمام وجه الاحتفاء بالتفاهة. وبينما يجد الكاتب نفسه متأملاً في ظاهرة التفاهة السائدة، يدعونا للتصحيح والتحرر من هذا النظام السائد. علينا أن نعيد التفكير في القيم التي نحترمها ونُقدِّرها في حياتنا اليومية. يجب أن نسعى للتميز والابتكار، وأن نتجاوز الحدود المفروضة من قبل النظام التفاهوي. يتحدث الكتاب عن ضرورة إحداث ثورة ضد هذا النظام الذي يهدد الإبداع والتقدم. يجب علينا أن نكون جريئين في التفكير والعمل، وأن نستعيد القيم الحقيقية للحضارة والتقدم ونقود تغييرًا إيجابيًا في عالمنا. في ختامه، يؤكد الكتاب على أن الأفراد لهم القدرة على تغيير الواقع والقضاء على نظام التفاهة. يجب أن نعمل معًا لتحقيق التغيير وإعادة القيم الحقيقية إلى حياتنا ومجتمعاتنا. إن الاحتفاء بالتميز والإبداع هو ما سيقودنا إلى عالم أفضل ومستقبل واعد. لذلك، فلنعمل بجدية واجتهاد لإحداث التغيير ونبدأ في بناء مجتمع يحتفي بالعقل والإبداع ويسعى للتميز في كل مجال من مجالات الحياة. ومن خلال هذا التحرر من نظام التفاهة، سنستعيد روح التقدم والتطور ونعيد بناء مجتمع يتجاوز التفاهة ويسعى للارتقاء بالإنسانية.

الرجاء تسجيل الدخول للتعليق
Kitabi Online | كتابي أونلاين © 2024 تصميم و تطوير KADHEM BOUAMAMA